• بغداد
    +31...+34° C
  • الموصل https://www.booked.net/
    +23...+29° C
  • كربلاء https://www.booked.net/
    +32...+37° C

حزب الدعوة الاسلامية يستذكر قرار اعدام الدعاة: ماضون على طريق الشهداء

حزب الدعوة الاسلامية يستذكر قرار اعدام الدعاة: ماضون على طريق الشهداء

  • 31-03-2022, 10:45
  • العراق
  • 359 مشاهدة
"Today News": بغداد

اصدر حزب الدعوة الإسلامية، اليوم الخميس، بياناً لاستذكار قرار اعدام الدعاة، مؤكدا المضي على الطريق الذي رسمه الشهداء والقادة الافذاذ بالحفاظ على العقيدة والوطن.

وجاء في البيان:-

في 31 اذار من عام 1980 اصدر الطاغية المتفرعن صدام المجرم بإسم مجلس قيادة الثورة المنحل قرارا يقضي باعدام المنتمين لحزب الدعوة الاسلامية والمتعاطفين معه، والمروجين لأفكاره، وبأثر رجعي في سابقة غير معهودة في تاريخ العالم ، وهكذا حكم بالموت على كل مؤمن من الشيعة، ففجر نهرا من دماء الدعاة والمؤمنين الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا.

وتم بموجب القرار المشؤوم  الذي تحول الى قانون اعدام المفكر الفذ والمرجع القائد الامام الشهيد السيد محمد باقر الصدر، واخته العلوية آمنة الصدر (بنت الهدى) رضوان الله تعالى عليهما، وثلة خيرة من العلماء الاعلام من وكلاء الشهيد الصدر من مختلف المحافظات والمناطق.

وتتابعت بعد ذلك قوافل الشهداء من الدعاة الابرار، إذ تم تخصيص يومين من كل اسبوع في سجن ابي غريب لاعدامهم من الصباح الى المساء.

إن تلك الدماء الطاهرة تحولت الى بركان جارف أزالت عن وجه العراق الظلم والظلام والكابوس الجاثم على صدره حتى تنفس عبير الحرية بفضل هذه التضحيات العظيمة.

إن شهداء الدعوة المباركة من النساء والرجال الذين كان اغلبهم من الشباب الجامعي والطاقات والكفاءات العلمية، كانوا  من خيرة رجالات هذا الوطن ومن الاسماء اللامعة في تاريخه المعاصر.

ونحن إذ نستذكر  هذه الجريمة البشعة بألم كبير، فإننا نعاهد اولئك الابطال الأباة أنّ العقيدة والوطن والدعوة ستبقى أمانة في أعناقنا، نبذل الغالي والنفيس من اجل حمايتها والدفاع عنها بالوحدة الوطنية، وبحفظ دور المكون الأكبر وحقوقه الدستورية المشروعة، والذود عن النظام السياسي الجديد.

الرحمة والرضوان لتلك القامات الشامخة التي اعتلت أعواد المشانق بعزة وكرامة، ولتلك الحناجر التي اختنقت اصواتها وهي تردد الله اكبر.

والصبر والمواساة لعوائلهم المفجوعة  الكريمة.


أخر الأخبار

مقالات

3-07-2024, 14:02 حركة حسن سريع

عباس محسن ألجبوري

24-06-2024, 18:01 كفٌّ بكفْ………

عباس الجبوري