• بغداد
    +31...+34° C
  • الموصل https://www.booked.net/
    +23...+29° C
  • كربلاء https://www.booked.net/
    +32...+37° C

ميسان بين رائحة النفط ومعاناة الفقر وزيارة الكاظمي

ميسان بين رائحة النفط ومعاناة الفقر وزيارة الكاظمي

  • 16-09-2020, 19:41
  • مقالات
  • 73 مشاهدة
علي الأكبر الساعدي

"Today News": بغداد 
 

شكلت اليوم زيارة رئيس الوزراء الكاظمي خيبة أمل لأهالي محافظة ميسان وتشبهت زيارته السرية بزيارة ترامب لقاعدة عين الأسد وهو محاط بالطائرات والعساكر وهبطت طائرته بمطار حقل الحلفاية النفطي الذي انجزته وصممته الشركات الصينية للحالات الطارئة الامنية لإخلاء العاملين الأجانب عند حدوث فوضى وبالفعل اثناء فترة التظاهرات الإصلاحية!  تعطلت الشركات النفطية وكبدت ميزانية الدولة  خسائر كبيرة،   وتم اخلاء العاملين الأجانب من نفس المطار الذي هبطت به طائرة الكاظمي اليوم  .
ميسان من المحافظات المهمة من حيث موقعها الاستراتيجي والاقتصادي وحقل الحلفاية من  الحقول الكبيرة  على مستوى العراق والعالم  وينتج حاليا اكثر من ٥٠٠  الف برميل من النفط الخام يوميا والمخطط زيادة الإنتاج الى مليون برميل لعام ٢٠٢٥ .
والمحافظة اخذت نصيبها الكبير من الاقصاء والتهميش زمن النظام البعثي وتعرض اهلها للتنكيل وتجفيف  اهوارها واعدام آلاف من شبابها وزج آلاف في السجون وتعرضوا لأنواع التعذيب نتيجة رفضهم لسياسات صدام وحزبه .
وتعتبر من المحافظات الاولى  التي استجابت لفتوى المرجعية و ساهمت مساهمة كبيرة في المعارك لطرد داعش الإرهابية من العراق وأعطت ٧٠٠ شهيد والاف الجرحى في هذه المواجهة .

وحسب استبيان وزارة التخطيط لعام ٢٠٢٠ تصدرت ميسان اعلى نسبة بالفقر وبنسبة  47% وتنافس أختها الثكلى محافظة المثنى .

وتمخضت زيارة الكاظمي لقاءات روتينية مع القيادات الامنية  والمحافظ وركز في حاوره  على الازمة الأمنية ! أما من الجانب المعنوي لم يزور الكاظمي  نصب الشهيد في المحافظة المعلم  التاريخي والمعبر عن تضحيات الشهداء من تصدوا لصدام وحزبه كما فعل اثناء زيارته لإقليم كردستان عندما  هبطت طائرته في محافظة حلبجه وتوجه مباشرة لنصب الشهداء في عملية الأنفال لقراءة سورة الفاتحة وتجول في الإقليم واستمع لمطالب المواطنين الأكراد رغم فرق بحبوحة العيش بين أربيل وميسان مدينة الحرمان والفقر والتهميش ونقص الخدمات.

ولم يكن من برنامج الكاظمي زيارة عوائل الشهداء وجرحى الحشد الشعبي  ليطلع على مطالبهم وتقديم الشكر لمواقفهم يوم شح وعز  الموقف ويوم تهادن الاكراد مع داعش ، واكتفى الكاظمي بجولة استعراضية اثناء نزولة من الطائرة مرتديا النظارات السوداء والبدلة شبه العسكرية واعتبرها الكثير اسلوبا استفزازيا .
ممكن القول ان محافظة ميسان فيها أزمات امنية كباقي المحافظات بسبب الفقر والعادات العشائرية وتفاقم البطالة وتردي الخدمات التي لم يشير الى هذه الأسباب الكاظمي و ممكن حلها لو وضع برنامج و تم اللقاء  بأهلها وتداول معهم الحلول والعمل على تذليل التحديات إن وجدت ومنع وسائل الاعلام من اللقاء معه ومتابعة جولته ، لكنه للأسف أعتبر ميسان احد اضرع الحلب للاقليم بدلالة هبوطه بحقل الحلفاية وذهابه الى منفذ الشيب دون المرور بأهلها وإطلاق برنامج للحد من  مشاكلهم ومعاناتهم والاستجابة الى تطلعاتهم المشروعة والممكنة .

أخر الأخبار