• بغداد
    +31...+34° C
  • الموصل https://www.booked.net/
    +23...+29° C
  • كربلاء https://www.booked.net/
    +32...+37° C

مع دخول الحرب اسبوعها الثاني.. طلبة العراق في اوكرانيا يعانون من ظروف مأساوية

مع دخول الحرب اسبوعها الثاني.. طلبة العراق في اوكرانيا يعانون من ظروف مأساوية

  • 3-03-2022, 16:21
  • تقاير ومقابلات
  • 107 مشاهدة
"Today News": متابعة 
اكد تقرير لصحيفة المونيتور الامريكية ، الخميس، ان المئات من الطلبة العراقيين مازالوا عالقين في اوكرانيا مع دخول الحرب هناك اسبوعها الثاني حيث قال بعضهم ان الحكومة العراقية لاتقوم بما يكفي من اجل اعادتهم .

ونقلت الصحيفة في تقريرها عن رئيس ممثلية الطلاب العراقيين الدارسين في الخارج  نهاد الخيكاني قوله إن ” الطلاب العراقيين يبكون، وهم يشتكون من قلة الطعام ، وأصوات الانفجارات ، وإغلاق الأجواء أمام الرحلات الجوية المدنية ، وعدم القدرة على السفر واجمالا فهم يواجهون ظروفا مأساوية “.

واضاف التقرير انه ” في مجموعات فيسبوك الأوكرانية ، التي تضم طلابًا عراقيين ، تبادل أعضاء المجموعة المعلومات حول طرق الهروب باتجاه بولندا ودول أخرى ليس فيها حرب فيما شكا البعض الاخر من إهمال السفارة العراقية في العاصمة  كييف لهم”.

وقال طالب عراقي يدرس الطب في اوكرانيا يدعى سيف الحديدي في مقطع فيديو إنه “حتى أولئك الذين لديهم مبلغ كبير من المال في حساباتهم المصرفية أو بطاقاتهم هناك لا يمكنهم سحب الأموال لأن المؤسسات المالية أغلقت متاجرها ومكاتبها”، مضيفا ” “يريد العراقيون في أوكرانيا العودة ، ولا يمكنهم فعل ذلك إلا من خلال بولندا، ونحن في كييف نحتاج إلى قطع مسافة 600 كيلومتر للوصول إلى مدينة لفيف التي تبعد 300 كيلومتر عن الحدود البولندية. لا نعرف ما إذا كنا سنتمكن من الفرار من أوكرانيا”.

واوضح التقرير ان ” عددا من الطلاب العراقيين تقدموا بطلب اجازة من جامعاتهم هناك لكن الإدارات رفضت ووافقت فقط عندما بدأ بدأت الحرب بالفعل. ومع ذلك ، لم يتمكنوا من السفر لأن البلاد أغلقت مجالها الجوي في وجه الرحلات الجوية المدنية”.

وبين التقرير أن ” معظم هؤلاء الطلاب الذين يعيشون في كييف يحتاجون إلى سبع ساعات للوصول إلى مدينة لفيف البولندية التي تقع على بعد 540 كيلومترًا من العاصمة الروسية موسكو، و لا يمكنهم القيام بذلك بسبب ارتفاع رسوم النقل التي وصلت إلى 600 دولار في وقت كتابة هذا التقرير “.

وقال طالب طب في السنة السادسة في جامعة ولاية سومي في سومي بأوكرانيا ، طلب عدم ذكر اسمه إن ” السفارة العراقية لم تعطهم أي تعليمات أو توجيهات بشأن تطور الأحداث ، ولم ترد على مكالماتهم”.

من جانبه قال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد الصحاف إن “هناك 450 طالبًا عراقيًا في أوكرانيا من إجمالي 5537 عراقيًا كانوا يدرسون هناك “.

واشار التقرير الى ان “السفارة العراقية في كييف نصحت العراقيين المقيمين في أوكرانيا بمغادرة الأجزاء الشرقية من البلاد أو أي مناطق غير آمنة والانتقال إلى مناطق أكثر استقرارًا. كما وفرت خطاً ساخناً لمن يرغبون في مغادرة أوكرانيا. ومع ذلك ، لم يتم الإعلان عن هذه التعليمات والخط الساخن إلا بعد إغلاق المجال الجوي”.

أخر الأخبار