• بغداد
    +31...+34° C
  • الموصل https://www.booked.net/
    +23...+29° C
  • كربلاء https://www.booked.net/
    +32...+37° C

​ عشية الذكرة الاولى لتظاهرات تشرين محلل سياسي: هنالك من يرغب بالفوضى

​ عشية الذكرة الاولى لتظاهرات تشرين محلل سياسي: هنالك من يرغب بالفوضى

  • 24-10-2020, 23:00
  • العراق
  • 92 مشاهدة
"Today News": بغداد 

اكد المحلل السياسي جاسم الموسوي ان "ثمار ثورة تشرين حصدت في انجاز قانون الانتخابات، الا ان هنالك اشخاص يريدون الفوضى".

وقال الموسوي في لقاء متلفز  ان "الكاظمي أراد حصد ثمار التظاهرات، ومن ابرزها الانتخابات المبكرة التي كانت المطلب الأول للمتظاهرين"، مبينا ان "الحكومة عملت على تحديد موعد الانتخابات والسلطة التشريعية أيضا ووصلنا الى البصمة الأخيرة لاجراء الانتخابات".

وأضاف ان "حكومة الكاظمي تريد ان تقول اننا نفذنا مطالبكم وبرزها اجراء الانتخابات، ومن خلال تفعيل قادة التظاهرات في مواقع مهمة في الدولة"، مشيرا الى ان "الكاظمي كان يلمس نوايا سيئة في تظاهرات يوم غد وهذا ما أشار اليه في خطابه".

وتابع ان "الآراء الشخصية ترتبط بالمزاجيات وان المعيار بان تشرين لم تنتج هذه الحكومة، نلاحظ الدعم الإعلامي للكاظمي والاشارات الإيجابية وهذا دليل حقيقي على مقبوليته، وان من لايريد هذه الانجزات يرغب بالفوضى".

وأشار الى ان "أي تجمع شبابي يرد التغيير وقادر على تغيير الثمرات الشعبية يجب ان يذهب للانتخابات ويغير، وان تشرين انتجت فضح الحقائق وتبرأت من كل من عمد على احراق المقرات الحزبية والاعتداء على القوات الأمنية والمؤسسات الحكومية".

واستدرك ان "هنالك جبهتان واحدة تعمد الى الإصلاح والأخرى تسوق الى العمليات التخربية، هنالك استقبال سياسي ومن يريد الفوضى، ومن يريد استبدل النظام السياسي، ويجب المشاركة وصناعة القرارات مع شخصيات نافذة في التظاهرات".

وهنالك أسماء كبيرة من منجزات التظاهرات تسلموا مهاما كبيرة في حكومة الكاظمي"، قانون الانتخابات بنسخته الحالية هو الأفضل ".

استطرد  ان "من استقطب الشخصيات الفعالة في التظاهرات أراد ان يضعهم في رحم السلطة ليكتشفوا عن قرب الظروف، وان الاعلام هو من اسقط حكومة عبد المهدي قبل استقالتها"، مبينا ان "الاعلام لعب دور كبير واوصل التظاهرات الى صورة لم تكن واقعية".

وأشار الى ان "العراق انجز خلال هذه الفترة انجز أمور كبيرة، والتظاهرات الأولى مطالبها واقعية سلمية منطقية وبعيدا عن لمحسوبية والمنسوبية، وان السلوك الأول لمواجهة التظاهرات خاطئة".


أخر الأخبار