• بغداد
    +31...+34° C
  • الموصل https://www.booked.net/
    +23...+29° C
  • كربلاء https://www.booked.net/
    +32...+37° C

"رب ضارة نافعة".. الازمة الاوكرانية تلقي بفوائدها على العراق ودعوات لتعديل سعر النفط والدولار

"رب ضارة نافعة".. الازمة الاوكرانية تلقي بفوائدها على العراق ودعوات لتعديل سعر النفط والدولار

  • 22-02-2022, 19:57
  • تقاير ومقابلات
  • 98 مشاهدة
"Today News": متابعة 
قفزت أسعار النفط مسجلة مستوى قياسيا جديدا في 7 سنوات، بعدما اقتربت من 100 دولار للمرة الاولى منذ 2014، نتيجة اعتراف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باستقلال المنطقتين الانفصاليتين دونيتسك ولوغانسك شرقي اوكرانيا، ما زاد من حدة الازمة الاوكرانية وامكانية قيام الدب الروسي بغزوها.
تخوف المستثمرين من تأثير احداث اوكرانيا على امدادات الطاقة رفع سعر النفط وهناك توقعات بان يستمر بالارتفاع طيلة النصف الاول من العام الحالي، وهو الامر الذي سينعش حزينة العراق بالمزيد من الايرادات ويصح القول (رب ضارة نافعة)، فالعراق سيستفيد من الازمة بزيادة ايراداته من النفط المورد الاساسي للموازنة العراقية.
ويؤكد مدير ديوان الرقابة المالية السابق صلاح نوري، على ضرورة تعديل سعر برميل النفط في موازنة العام الحالي.
ويضيف حديث لـ/موازين نيوز/ انه"بعد انتعاش اسعار النفط والمؤشرات الايجابية له من الضروري على الحكومة تعديل سعر برميل النفط في موازنة ٢٠٢٢، وان تكون موازنة متفائلة في الوضع العام".
ويشير الى، ان"جميع المعطيات تؤكد ان ارتفاع الاسعار سيستمر وانه ليس بالحالة العرضية وان يتجاوز سعر البرميل في الموازنة ٦٠ دولارا يكون مناسبا لارتفاع الاسعار وتحوط الموازنة".
التعديل لا يشمل النفط فقط، بل ان الدعوات شملت تعديل سعر الدولار وتخفيضه بعد انتعاش اسعار النفط، فعدد من النواب اكدوا سعيهم لتعديل سعر الصرف وخفضه عن السعر الحالي المقدر بـ1445 دينار مقابل الدولار.
وحدد النائب عن الاطار التنسيقي عارف الحمامي، الطريقة الوحيدة لتغيير سعر الصرف.
ويؤكد الحمامي، ان"تغيير سعر الصرف يكون من خلال موازنة العام الحالي والاتفاق بين السلطتين التنفيذية والتشريعية".

أخر الأخبار